أخبار الضالع - الزوكا :أبناء المحافظات الجنوبية وحدويون وندعو المغرر بهم للعودة للوطن  -  أخبار الوطن - الفريق على محسن ينعي استشهاد الزعيم صالح.. هذا نص البيان  -  أخبار عربية و عالمية - مجلة أمريكية تكشف شروط السعودية والإمارات للتفاوض مع قطر.  -  أخبار منوعة - رسالة من طفل أفغاني تنقذ حياة 15 لاجئًا  -  علوم و تقنية - سامسونج تكشف عن تقنية جديدة لمساعدة المعاقين على استخدام الحواسيب  -  شباب و رياضة - تدشين بطولة كرة القدم السباعية ضمن الأسبوع الرياضي الثقافي الأول للشركات والمؤسسات  -  آراء و كتابات - يارجال ونساء وشباب المؤتمر: لا يشغلكم شيء عن مهرجان السبعين..   -  ثقافة و أدب - الوفد الوطني يلتقي المبعوث الاممي ويجدد تمسكه بإيقاف العدوان الشامل ورفع الحصار   -  facebook - كاريكاتيرات متنوعة  -   - العدد (183) 23/3/2011  -   - للتواصل معنا  -  

الضالع نت -

الأحد, 07-فبراير-2016
حسين علي الخلقي -
عام تقريبا من العدوان الظالم على اليمن ، والأمم المتحدة حبيسة القلق الذي لم تغادره بعد !!
فالمال المدنس هو الوسيلة السعودية لتدمير اليمن ،
واليه توجه اصابع الاتهام بأنه ايضا سبب صمت المنظمات الدولية وحقوق الإنسان،
وهو من حبس الامم المتحدة في خانة التعبير عن القلق!!


ضمير الإتحاد الأوربي صحى مؤخرا و متأخرا وذلك في الأسبوع الماضي وطالب بتشكيل لجنة محايدة للتحقيق في جرائم وانتهاكات تحالف العدوان السعودي على اليمن .
فهل تصحوا بقية الضمائر وتتحرر من العبودية للمال المدنس؟!


خيبة أمل أصابت المتابعين مساء يوم الجمعة 5-2-2016م وهم يطلعون على البيان الصادر عن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن ، اسماعيل ولد الشيخ وذلك لأنه يكرر ترديد الأسطوانة المشروخه االمعبرة عن القلق ،
وبدلا من أن يطالب من مجلس الأمن بسرعة إصدار قرارا خاصا بوقف العدوان على اليمن فورا ،
جاء البيان ركيكا وهو يحث الأطراف المتقاتلة على وقف الأعمال القتالية !!
أي أطراف ياولد الشيخ ؟!

رائحه نتنه فاحت من هدا البيان ، لأنه تجاهل متعمدا عن وجود عدوان غاشم من قبل 17 دولة وحصار ظالم برا وبحرا وجوا مفروض على 25 مليون مواطن من ابناء الشعب اليمني ، منذ عام تقريبا .
كما ان البيان جاء متغافلا تماما لمايقوم به الجيش اليمني واللجان الشعبية من حرب ضد الجماعات الإرهابية "القاعدة ، داعش ، انصار الشريعة" والتي يطلق عليها تحالف العدوان اسم "المقاومة"
ولم يشر البيان عن ان هناك مرتزقة وارهابيين جلبتهم السعودية والإمارات من مختلف قارات العالم جاءوا لإحتلال اليمن.
ولم يذكر ولد الشيخ في بيانه الركيك هذا ان جماعات القاعدة وداعش وانصار الشريعة الإرهابيه ، مسيطرة وبدعم من تحالف العدوان السعودي على محافظات حضرموت وابين ولحج ،
وأن الإرهابيين يصولون ويجولون بكل اريحية في محافظة عدن يقتلون من يشاءوا في الوقت الذي يريدونه دون رادع من القوات الاجنبية التي حشروها في انحاء محافظة عدن !!

ولد "الشيك" وبكل سخافة يسعى لأن يصور للعالم بأن المشكلة محصورة بين اليمنيين !!
فهو ساوي في بيانه بين ابناء اليمن المدافعين عن اليمن ، وبين حفنه من مرتزقة العدوان ومعهم الجماعات الإرهابية!!
ويريد ولد الشيخ من الجيش اليمني أن يوقف حربه على الجماعات الإرهابية ، وايضا ان يتم الحوار مع الإرهابيين الذين يتسترون تحت غطاء الشرعية المزعومة للعميل الخائن "هادي"!، ،


الجميع يعرف بأن المشكلة في اليمن هي عدوان ظالم وغير مشروع من قبل تحالف تقوده السعودية التي تقصف بالطائرات والزوارق الحربية البحرية لدعم الجماعات الارهابية للسيطرة على المحافظات اليمنية .
وهاهي الجماعات الإرهابية تسرح وتمرح في محافظة عدن ، اما الخونة بقيادة الخائن هادي فهم محاصرون في عدن وتحيط بهم قوات اجنبية لحمايتهم ، لاحول لهم ولاقوة!!
ليست اعلام الجمهورية اليمنية التي ترفع في عدن بل انها اعلام الجماعات الارهابية هي التي ترفرف في محافظات عدن وحضرموت وابين ولحج ، كما يرفرف علم الإنفصال في محافظة الضالع!!
غيما السعودية تزعم ان هذة المحافظات عادت الى احضان شرعية هادي المزعومة ، فهل هذة هي الشرعية التي تم اعادتها ، شرعية داعش؟!

كان يفترض من المبعوث الدولي أن يطالب الامم المتحدة ومجلس الأمن بسرعة اصدار قرارا عاجلا وفوريا بوقف العدوان على اليمن ورفع الحصار عن الشعب اليمني بما فيها محافظة تعز .وبسرعة مغادرة المرتزقة والمحتلين الأراضي اليمنية
ويطالب من المجتمع الدولي دعم ومساندة الجيش اليمني واللجان الشعبية في حربه ضد الإرهاب ليتمكن من سرعة تحرير محافظات عدن ولحج وابين وحضرموت واجزاء من مأرب من الجماعات الإرهابية ليرفرف علم الشرعية علم الجمهورية اليمنية عاليا خفاقا فوق كل الأراضي اليمنية
ويدعو ولد الشيخ الى حوار عاجل بين اليمن والسعودية لأنهما طرفي النزاع .
هذا اذا كان المبعوث الدولي صادقا لصناعة السلام واعادة بناء اليمن وتأهيل بنيته التحتية ومعالجة آثار الحرب ، لأن توفير البيئة الملائمة لإعادة الحياة الى طبيعتها في كافة أنحاء البلاد وانعاش الإقتصاد الا من خلال قرار أممي بوقف العدوان السعودي على اليمن ورفع الحصار وترحيل المرتزقه والأجانب من الأراضي اليمنية واجراء حوار يمني سعودي ، والزام تحالف العدوان بإعمار ما دمره وتعويض اليمنيين.

اما انه ليس هناك فرق بين أحمد عسيري ناطق تحالف العدوان واسماعيل ولد الشيخ المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ، فكلاهما مسعرا حرب و يغردان خارج السرب ويذران الرماد على عيون العالم ومهمتهم هي خلق الأكاذيب لتبرير العدوان .

هل يصحوا ضمير ولد الشيخ ولو متأخرا ، مثل صحوة ضمير الاتحاد الأوربي ؟!
هل ينتصر الضمير الحي أم يظل ميتا ،حبيساللمال المدنس؟؟.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

جميع حقوق النشر محفوظة 2017 الضالع نت