أخبار الضالع - الزوكا :أبناء المحافظات الجنوبية وحدويون وندعو المغرر بهم للعودة للوطن  -  أخبار الوطن - العودي:تثبت السياسات الضريبةواصلاح الدعم وقانون الاستثمارالموحد نقلة جاذبة للاستثمار  -  أخبار عربية و عالمية - مجلة أمريكية تكشف شروط السعودية والإمارات للتفاوض مع قطر.  -  أخبار منوعة - رسالة من طفل أفغاني تنقذ حياة 15 لاجئًا  -  علوم و تقنية - سامسونج تكشف عن تقنية جديدة لمساعدة المعاقين على استخدام الحواسيب  -  شباب و رياضة - تدشين بطولة كرة القدم السباعية ضمن الأسبوع الرياضي الثقافي الأول للشركات والمؤسسات  -  آراء و كتابات - يارجال ونساء وشباب المؤتمر: لا يشغلكم شيء عن مهرجان السبعين..   -  ثقافة و أدب - الوفد الوطني يلتقي المبعوث الاممي ويجدد تمسكه بإيقاف العدوان الشامل ورفع الحصار   -  facebook - كاريكاتيرات متنوعة  -   - العدد (183) 23/3/2011  -   - للتواصل معنا  -  

الضالع نت - رأس الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الأستاذ عارف عوض الزوكا، اجتماعاً تنظيمياً موسعاً لقيادات وكوادر المؤتمر الشعبي العام بأمانة العاصمة وذلك لاستعراض التحضيرات للمهرجان الجماهيري الكبير المزمع إقامته في الرابع والعشرين من أغسطس الجاري في ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء احتفاء بالذكرى الـ (35) لتأسيس المؤتمر الشعبي العام،

الأربعاء, 09-أغسطس-2017
الضالع نت - -
رأس الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الأستاذ عارف عوض الزوكا، اجتماعاً تنظيمياً موسعاً لقيادات وكوادر المؤتمر الشعبي العام بأمانة العاصمة وذلك لاستعراض التحضيرات للمهرجان الجماهيري الكبير المزمع إقامته في الرابع والعشرين من أغسطس الجاري في ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء احتفاء بالذكرى الـ (35) لتأسيس المؤتمر الشعبي العام، بحضور الشيخ جليدان محمود جليدان عضو اللجنة العامة، والأستاذ جمال الخولاني عضو اللجنة العامة.. رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بأمانة العاصمة،والأستاذ أمين جمعان عضو اللجنة العامة.. أمين عام المجلس المحلي بالعاصمة، والشيخ الصفي الكاهلي عضو اللجنة العامة، والأستاذ طارق الشامي رئيس الدائرة الإعلامية،والدكتور عبدالله أبوحورية نائب رئيس اللجنة الفنية بالأمانة العامة،
وفي الاجتماع نقل الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الأستاذ عارف عوض الزوكا، تحيات وتقدير الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الأسبق.. رئيس المؤتمر الشعبي العام، إلى كافة قيادات وكوادر وأنصار المؤتمر الشعبي العام في العاصمة صنعاء عاصمة اليمن التاريخية .

وأوضح الأمين العام للمؤتمر بأن عقد هذا الاجتماع يأتي ضمن التحضيرات للاحتفال بالذكرى الـ (35) لتأسيس المؤتمر الشعبي العام في ميدان السبعين ميدان الصمود والتحدي الذي عرف جماهير المؤتمر وأنصاره منذ أزمة العام 2011م، منوهاً إلى أن هذا الاحتفال الجماهيري سيكون متميزا عن كل ما سبقه من فعاليات تنظيمية وذلك في ظل استمرار العدوان الغاشم والحصار الجائر الذي تتعرض له بلادنا وشعبنا.

وأشار الزوكا إلى إن جماهير المؤتمر ستحتشد في ذكرى تأسيسه لإيصال رسالة للعالم بأن هذا هو المؤتمر الشعبي العام والشعب اليمني الصامد في وجه العدوان والحصار الذي يستهدفه منذ قرابة ثلاثة أعوام، والتأكيد على أن المؤتمر الشعبي العام هو تنظيم السلام والحوار والتسامح والوسطية والاعتدال والمصالحة الوطنية الشاملة التي لا تستثني أحد، وأن المؤتمر صمام أمان اليمن منذ إنشائه وسيضل كذلك.

وشدد الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام على أن الشرعية هي شرعية الشعب اليمني والذي سيوصل رسالته لكل العالم بأننا هنا صامدون صمود الجبال الرواسي، وأضاف: نحن ندافع عن وطن الثاني والعشرين من مايو ولن نقبل ببقاء مغتصب أو محتل لأرضنا.

مجدداً التأكيد على أن المؤتمر الشعبي العام مع الحوار والسلام والمصالحة الوطنية الشاملة التي لا تستثني أحد لكنه لن يكون مع الاستسلام مهما كانت التحديات والظروف.

ودعا الزوكا قيادات وكوادر المؤتمر إلى فتح صدورهم للجميع وأن يعكسوا في سلوكهم نهج المؤتمر وميثاقه الوطني الخالي من العقد والأحقاد والعنصرية والعصبية، مؤكدا على أن المؤتمر سيظل في قلوب كل أبناء الوطن وسيزداد قوة وشموخاً وصلابة.

واشار الزوكا الى ان العمل من اجل الاحتفاء بذكرى التأسيس هو عمل طوعي ،وان اللافتات والملصقات والصور التي سترفع خلال المهرجان يتم تجهيزها وطباعتها بعملية تبرعات طوعية من قبل قيادات واعضاء المؤتمر .

ووجه الزوكا الشكر لقيادات وكوادر فرع المؤتمر بأمانة العاصمة على الجهود التي يبذلونها فيما يتعلق بالتحضير للمهرجان الجماهيري والأداء التنظيمي بشكل عام، وحثهم على بذل المزيد من الجهود، مؤكداً ثقته الكاملة أن قيادات وكوادر وأعضاء المؤتمر الشعبي العام في العاصمة صنعاء سيكونون عند مستوى الحدث والمسئولية.

وكان الأستاذ جمال الخولاني عضو اللجنة العامة.. رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بأمانة العاصمة قد ألقى كلمة ترحيبية، أشاد فيها بالجهود التي تبذلها قيادات وكوادر المؤتمر الشعبي العام في أمانة العاصمة وفروع الدوائر والمراكز التنظيمية استعداداً للمهرجان الجماهيري الحاشد في ميدان السبعين.

وأشار الخولاني إلى أن يوم 24 أغسطس يمثل ذكرى وطنية عزيزة لليمنيين، وقال: كان العمل السياسي قبل تأسيس المؤتمر الشعبي العام مُحرم ومجرم ويمارس بشكل سري حتى جاء يوم 24 أغسطس وأُسس المؤتمر الذي ضم كل القوى والأطياف السياسية والوطنية تحت مظلته، ومثل إنشاءه بداية عملية للعمل السياسي والتعددية الحزبية.

وحث الخولاني قيادات وكوادر المؤتمر في العاصمة صنعاء على بذل المزيد من الجهود لإنجاح الفعالية بالشكل الذي يليق بحجم ومكانة المؤتمر الشعبي العام، مؤكداً أن مهرجان 24 أغسطس يحمل قيم المحبة والتسامح والسلام وكل معاني الخير.

وقدم الشيخ جليدان محمود جليدان رئيس لجنة التجهيزات والنظام والخدمات، عرضا تفصيلياً حول التحضيرات التي اتخذت خلال الأيام الماضية بمساندة من فرع المؤتمر الشعبي العام بأمانة العاصمة بما من شأنه تسهيل وصول الجماهير إلى الميدان وتسيير الفعالية على أكمل وجه من حيث الحشد والتنظيم.

وقال جليدان: أن الاحتفاء بالذكرى الـ 35 لتأسيس المؤتمر الشعبي العام يكتسب أهمية بالغة في ظل العدوان الغاشم وهي رسالة تحدي من الشعب اليمني كدولة وأحزاب وفي مقدمتها المؤتمر الشعبي العام.

كما استعرض الأستاذ طارق الشامي رئيس اللجنة الإعلامية الاستعدادات التي تم اتخاذها فيما يتعلق بالتغطية الاعلامية، وقال: أن أمانة العاصمة هي الركيزة الأساسية للوطن ولوحة الشعب اليمني بتنوعاته السياسية والفكرية والحضن الدافئ لكل أبناء اليمن دون استثناء أو استهداف لأحد.

مشيراً إلى أن الهتاف الرسمي للمهرجان هو (بالروح بالدم نفديك يا يمن)
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

جميع حقوق النشر محفوظة 2017 الضالع نت