أخبار الضالع - الزوكا :أبناء المحافظات الجنوبية وحدويون وندعو المغرر بهم للعودة للوطن  -  أخبار الوطن - العودي:تثبت السياسات الضريبةواصلاح الدعم وقانون الاستثمارالموحد نقلة جاذبة للاستثمار  -  أخبار عربية و عالمية - مجلة أمريكية تكشف شروط السعودية والإمارات للتفاوض مع قطر.  -  أخبار منوعة - رسالة من طفل أفغاني تنقذ حياة 15 لاجئًا  -  علوم و تقنية - سامسونج تكشف عن تقنية جديدة لمساعدة المعاقين على استخدام الحواسيب  -  شباب و رياضة - تدشين بطولة كرة القدم السباعية ضمن الأسبوع الرياضي الثقافي الأول للشركات والمؤسسات  -  آراء و كتابات - يارجال ونساء وشباب المؤتمر: لا يشغلكم شيء عن مهرجان السبعين..   -  ثقافة و أدب - الوفد الوطني يلتقي المبعوث الاممي ويجدد تمسكه بإيقاف العدوان الشامل ورفع الحصار   -  facebook - كاريكاتيرات متنوعة  -   - العدد (183) 23/3/2011  -   - للتواصل معنا  -  

الضالع نت - انترنت

الثلاثاء, 05-يوليو-2011
الضالع نت -
قام قراصنة الانترنت على ما يبدو باختراق حساب شبكة "فوكس" الإخبارية الأمريكية على موقع تويتر الاثنين، وقاموا باستخدامه لبث أخبار تشير إلى أن الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، قد اغتيل بإطلاق النار عليه في مطعم خلال جولة انتخابية كان يقوم بها.

وبث القراصنة على الصفحة مستخدمين شعار "فوكس" مجموعة أنباء متلاحقة، بينها: "إنه يوم استقلال حزين.. ارقد بسلام.. نحن ندعم عائلة الرئيس الراحل وواثقون من توقيف مطلق النار،" ومن ثم: "نتمنى التوفيق لـ(نائب الرئيس) جو بايدن بصفته الرئيس حالياً.. في هذا الزمن المجنون يظهر ضوء في نهاية النفق."

وأقرت شبكة "فوكس" بحصول الاختراق، وفقاً لموقعها الإلكتروني، الذي جاء فيه: "لقد أرسل القراصنة عدة رئاسل غير صحيحة تشير إلى اغتيال الرئيس أوباما، وهذه الأخبار غير صحيحة بالطبع والرئيس الآن مع عائلته في إجازة يوم الاستقلال."

وشددت الشبكة على أنها بدأت التحقيق لمعرفة الجهة التي قامت باختراق صفحتها @foxnewsPolitics ، واعتذرت عن أي إزعاج سببته الرسائل الخاطئة، غير أن هذه الرسائل ظلت على الصفحة الرسمية لـ"فوكس" على تويتر حتى بعد ساعات من نشر بيان الاعتذار.

وفي سياق متصل، قال آدم بيك، وهو طالب في كلية الإعلام، إنه تمكن من الاتصال بالقراصنة الذين نفذوا العملية، وذكر أنهم يطلقون على أنفسهم اسم "سكريبت كيديز" وهم جماعة منشقة عن تحالف القراصنة الذي يحمل اسم "أنونيموس."

من جانبها، رفضت جودي أولسون، الناطق باسم شركة "تويتر" التعليق على الحادث، وذكرت بأن إدارة الموقع لا يمكنها الإدلاء بتصريحات حول الحسابات الشخصية للعملاء، كما رفضت تأكيد اختراق الصفحة.

سي ان ان
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد

جميع حقوق النشر محفوظة 2017 الضالع نت